العودة   منتديات يتيم الإمارات > •{[ يتُيمً الإُمًَاراتً اُلخُـــًـــُــُـاصُ]} • > يتيم الامارات الاسلامى

يتيم الامارات الاسلامى ๑ ..فيض العقيدة الإسلامية.. ๑

ختام رمضان وتوزيع الاوسمة والنياشين

تعالوا بنا جماعة الصائمين نستعرض بعض الأوسمة والنياشين التي يخلعها ربُّ العالمين على عباده المقربين في هذا اليوم الكريم، فإنه ينعم وهو المنعم على هذه الأصناف التي قال فيها:

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 04-07-2016, 05:01 AM   #1
محمود رضوان
¬°•|الأعضاء|•°¬
الصورة الرمزية محمود رضوان

تاريخ التسجيل: 02-2013
Egypt
المشاركات: 398
محمود رضوان is on a distinguished road
Mnn ختام رمضان وتوزيع الاوسمة والنياشين




[frame="10 10"]
تعالوا بنا جماعة الصائمين نستعرض بعض الأوسمة والنياشين التي يخلعها ربُّ العالمين على عباده المقربين في هذا اليوم الكريم، فإنه ينعم وهو المنعم على هذه الأصناف التي قال فيها:
( وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقًا ) (69النساء).
ينعم على بعضهم بالنياشين الإلهية، وعلى صدور بعضهم بالأوسمة الربانية، فمنا من ينعم الله عليه في هذا اليوم بوسام السعادة الأبدية
وهنيئاً لمن نال هذا الوسام فإنه سعد سعادة لا يشقى بعدها أبداً. تعرفون كم عدد المُنعم عليهم بهذا الوسام؟ احسبوا إن كنتم من الحاسبين في كل ليلة من ليالي الشهر الكريم يُكتب كشف بمائة ألف من هذه الأمة ينعم عليهم الكريم بوسام السعادة الأبدية .
فإذا كانت ليلة الجمعة أنعم فيها على مثل ما أنعم في سائر الأسبوع فإذا كانت ليلة العيد أنعم فيها على مثل ما أنعم في سائر الشهر.
فهنيئاً للصائمين الذين فازوا بوسام السعادة الأبدية من رب العالمين، والذين يقول فيهم ولهم ومكتوب في وسامهم:
(إِنَّ الَّذِينَ سَبَقَتْ لَهُم مِّنَّا الْحُسْنَى أُوْلَئِكَ عَنْهَا مُبْعَدُونَ. لَا يَسْمَعُونَ حَسِيسَهَا وَهُمْ فِي مَا اشْتَهَتْ أَنفُسُهُمْ خَالِدُونَ. لَا يَحْزُنُهُمُ الْفَزَعُ الْأَكْبَرُ وَتَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ هَذَا يَوْمُكُمُ الَّذِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ) (101: 103الأنبياء).
فبشرى لأهل هذا الوسام وسام السعادة الأبدية من رب البرية سبحانه وتعالى.
ومنا من يُنعم عليه الله بوسام الاستقامة، وما أدراك ما وسام الاستقامة؟، إن صاحب هذا الوسام يأخذ هذا الوسام من الكريم ومكتوب فيه:
(إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنتُمْ تُوعَدُونَ. نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ. نُزُلًا مِّنْ غَفُورٍ رَّحِيمٍ) (30: 32فصلت).
أهل وسام الاستقامة لا خوف عليهم في الحياة الدنيا، ولا حزن عليهم يوم لقاء الله، لا خوف عليهم من غضب الله، ولا خوف عليهم من مقت الله، ولا خوف عليهم من خروج الروح، فإنهم آمنون فى تلك الساعة، وتخرج أرواحهم كما يريدون وكما يطلبون لأنهم منحوا وسام:
(أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ) (170آل عمران).
ومن المؤمنين من ينعم عليه في هذا اليوم بوسام الصدق ومكتوب فيه:
(رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) (23الأحزاب).
هؤلاء الرجال الذين صدقوا مع الله فصلوا لله وصاموا لله وعملوا الطاعات لله ربِّ العالمين: (إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ. فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ) (54، 55القمر).
ومنا جماعة المؤمنين من ينعم عليه في هذا اليوم الكريم بوسام المغفرة، ولا يُحرم منه صغير أو كبير، فكلنا بفضل الله، وكلنا بتوفيق الله، وكلنا بكرم الله نحصل على الأقل على وسام المغفرة. كل مسلم منا صام هذا الشهر، وكل مسلم قام هذا الشهر يحصل على وسام المغفرة الذي يقول فيه رسولكم الكريم:
{ مَنْ صَامَ رَمَضَانَ إيمَاناً واحْتِسَاباً، غُفِرَ لَهُ ما تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِهِ }(1)
فيبدل الله له الذنب فيخرج من هذا الشهر تقياً نقياً طاهراً لله. ولذلك يقول رب العالمين وأكرم الأكرمين لكم جميعاً - واسمعوا إليه وهو يخاطبكم فيقول:
{ يَا عِبَادِي سَلُوني، فَوَعِزَّتي وَجَلاَلِي لاَ تَسْأَلُونِي الْيَوْمَ شَيْئاً فِي جَمْعِكُمْ لاخِرَتِكُمْ إِلاَّ أَعْطَيْتُكُمْ، وَلاَ لِدُنْيَاكُمْ إِلاَّ نَظَرْتُ لَكُمْ، وَعِزَّتي لأَسْتُرَنَّ عَلَيْكُمْ عَثَرَاتِكُمْ مَا رَاقَبْتُمُونِي، وَعِزَّتي لاَ أُخْزِيكُمْ وَلاَ أَفْضَحُكُمْ بَيْنَ يَدَيْ أَصْحَابِ الْحُدُودِ، انْصَرِفُوا مَغْفُوراً لَكُمْ، قَدْ أَرْضَيْتُمُوني وَرَضَيْتُ عَنْكُمْ }(2)

(1)رواه البخاري في صحيحه والبيهقي في سننه وأبو داود في سننه عن أبي هريرة رَضِيَ الله عنه.
(2)رواه ابن حبان في الثواب والبيهقي عن ابن عباس.



http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D...1%D8%B7%D8%B1/

منقول من كتاب {الخطب الالهامية شهر رمضان وعيد الفطر} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد
اضغط هنا لقراءة أو تحميل الكتاب مجاناً

https://www.youtube.com/watch?v=_wqW95nOyY8

ختام رمضان وتوزيع الاوسمة والنياشين Book_Khotab_elhameya_V5_Ramadan_Eid_elfeter.jpg
[/frame]


الرابط المختصر للموضوع :
محمود رضوان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموقع مراقب من قبل شرطة دبي ألكترونية

الساعة الآن 11:19 AM.