العودة   منتديات يتيم الإمارات > •{[ يتُيمً الإُمًَاراتً اُلخُـــًـــُــُـاصُ]} • > يتيم الامارات لاخبار الدار والعالم

يتيم الامارات لاخبار الدار والعالم ๑ .. كل ما يتعلق بدوله الإمارات .. ๑

نجاة مواطنة لدغتها أفعى سامة بالفجيرة

نجاة مواطنة لدغتها أفعى سامة بالفجيرة البيان نجت المواطنة "أم خلفان" في العقد الرابع من عمرها من لدغة أفعى سامة تعرضت لها أثناء تواجدها في أحد وديان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 10-05-2016, 08:07 PM   #1
يَتّْيَمًة آلآمًآرٍآتّْ
¬°•|آڷمديْر آڷعآم|•°¬
الصورة الرمزية يَتّْيَمًة آلآمًآرٍآتّْ

تاريخ التسجيل: 02-2010
United Arab Emirates
الإقامة : عيب راسي لا بغى شي " مستحيل " يوصله موطيب ,, غصبٍ يوصله
المشاركات: 40,054
يَتّْيَمًة آلآمًآرٍآتّْ has a spectacular aura aboutيَتّْيَمًة آلآمًآرٍآتّْ has a spectacular aura about
Icon22 نجاة مواطنة لدغتها أفعى سامة بالفجيرة




نجاة مواطنة لدغتها أفعى سامة بالفجيرة

البيان

نجت المواطنة "أم خلفان" في العقد الرابع من عمرها من لدغة أفعى سامة تعرضت لها أثناء تواجدها في أحد وديان موطنها بمنطقة دفتا بالفجيرة، وأشارت المواطنة في حديثها لـ " البيان" إلى لطف القدر بها وتعافيها من آثار اللدغة التي ادخلتها العناية المركزة بمستشفى الفجيرة لمدة تقارب الاسبوعين. حيث نجت بفضل الله ثم بالإسعافات الأولية التي اجرتها لنفسها في موقع الحادثة.

وأشارت صحيفة البيان التي روت لها "ام خلفان" تفاصيل الحادثة التي تعرضت لها من أحد أخطر الأفاعي المحلية المعروف باسم "سويده النواح" أو "حية الجرس" ، أثناء رحلة برية قامت بها مع شقيقتها إلى أحد أودية المنطقة لجمع نبات الحماض منذ الشهر، حيث فوجئت بمهاجمة الأفعى لها بخروجها من أسفل أحد صخور الوادي وإصابتها بخدشين في اسفل القدم، الخدش الاول بطول 3 انش، والخدش الثاني بطول 2 انش. كما لم تنسحب الافعى من الموقع، بل حاولت الهجوم مرة أخرى لجرأتها وقوتها.

الا انها تداركت الموقف بجلادة حيث ابتعدت قليلاً من الموقع وقامت بربط ساقها من أعلى الإصابة بشدة لمنع انتقال السم للقلب عبر الشرايين، وطلبت من شقيقتها التي ترافقها استخدام السكين في فتح الجرح قليلاً لتفريق الدم المتخثر، وكانت قد نجحت بقوة يقينها بالله وعدم خوفها من الواقعة بإخراج اكبر كمية ممكنة من الدم المتخثر .

وأردفت قائلة : " لم اكن خائفة، لان الخوف في هذه المواقف يزيد الموضوع صعوبة، بل كان هدفي في ذات الوقت التخلص من أكبر كمية من السم في جسدي، ونجحت في عصر ساقي واستخراج الدم المتخثر.

وتضيف "ام خلفان" : تابعت بعد ذلك المسير أنا وشقيقتي إلى مركبتنا على بعد نصف ساعة، حيث استنجدنا بشقيقي الذي حضر على الفور ونقلني إلى المستشفى بعد تعرضي لخلل في التوازن واستفراغ حاد.

وكان الجرح حتى ذاك الحين خاملاً وغير منتفخ، بسبب تفريغ الدم المتخثر. وفي ذات الوقت خاطبت شقيقتي عمال المزرعة ليتتبعوا أثر الافعى وقتلها، حيث اتضح أنها افعى كبيرة السن وتحمل 6 حلقات رنانة في اسفل ذيلها.

وتشير بالحديث بعد وصولها لمستشفى مسافي، بأن العاملين في قسم الطوارئ استقبلوها وقدموا لها الاسعافات الفورية، ولم يكن يتوفر لديهم مصل السموم، فجرى نقلها على الفور إلى مستشفى الفجيرة لحقنها بالمضاد الخاص بالسموم.

وقالت: " لقد أخذوا مني بصورة سريعة عينة من الدم لمعرفة كمية السم الذي دخل إلى جسمي لتقديم الجرعة المناسبة من المضاد الحيوي"
وأجرى لها المعالجة الطبية اللازمة وغادرت المستشفى بعد 10 ايام بصحة جيدة


الرابط المختصر للموضوع :
يَتّْيَمًة آلآمًآرٍآتّْ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الموقع مراقب من قبل شرطة دبي ألكترونية

الساعة الآن 08:17 AM.